• ×
الأربعاء 22 ذو الحجة 1441 | 1441-12-21

المعرض يستعرض دور الابتكار في تطوير الأمن الوطني ويبحث آليات إثرائه عبر تبني أفضل الممارسات العالمية

اكتمال كافة الإستعدادات لإطلاق "المعرض السعودي الدولي للأمن والوقاية من المخاطر"

اكتمال كافة الإستعدادات لإطلاق "المعرض السعودي الدولي للأمن والوقاية من المخاطر"
القمة -متابعات:

أكد مساعد مدير عام الدفاع المدني لشؤون السلامة، رئيس اللجنة العليا المنظمة لـــــــــــــــ ــ" المعرض السعودي الدولي للأمن والوقاية من المخاطر" اللواء/ عبدالرحمن الحسيني اكتمال كافة الإستعدادات لإطلاق النسخة الأولى لــلمعرض، والذي تستضيفه المملكة العربية السعودية في الرابع وحتى السادس من شهر نوفمبر 2018، بمدينة الرياض، برعاية وزير الداخلية صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف.

وكشف اللواء الحسيني، في حوار صحفي، عن قائمة أبرز المشاركات الدولية في المعرض، والتي تتصدرها دولة الإمارات العربية المتحدة من خلال مشاركة 27 شركة إماراتية رائدة في مجال الأمن والوقاية، إضافة إلى أكثر من 130 شركة عارضة تمثل 22 دولة حول العالم.

وفيما يلي الحوار:

مع قرب انطلاقة "المعرض السعودي الدولي للأمن والوقاية من المخاطر"، هل لكم أن تحدثونا عن استعدادتكم، وما هي أبرز الملامح العامة للمعرض ؟

في البدء نود التأكيد على جاهزيتنا، واكتمال كافة الإستعدادات لتنظيم "المعرض السعودي الدولي للأمن والوقاية من المخاطر"، والذي يقام بالشراكة مع وزارة الداخلية السعودية ممثلة بالمديرية العامة للدفاع المدني والقطاعات الأمنية ذات العلاقة، وبالتعاون مع البرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات.

وسيشارك أكثر من 130 عارض يمثلون شركات رائدة في مجال الأمن الوطني والوقائي في المعرض الذي سيقام على امتداد مساحة بنحو 9,500 متر مربع، في حين أعلنت 22 دولة حول العالم مشاركتها في المعرض، وهي السعودية، الامارات، فرنسا، ألمانيا، اسبانيا، ايطاليا، المملكة المتحدة، الولايات المتحدة الامريكية، الدنمارك، السويد، سويسرا، هنغاريا، الكويت، كوريا الجنوبية، الصين، قبرص، جنوب افريقيا، بلجيكا، وجمهورية التشيك.

ماهي أهمية انعقاد المعرض في دورته الأولى بالمملكة العربية السعودية؟

لاشك أن الأمن الوطني والوقاية من المخاطر يمثل أولوية قصوى وهدف استراتيجي للمملكة. ولذلك، تسعى المملكة العربية السعودية، ممثلة في وزارة الداخلية، إلى جذب الشركات العالمية للإستثمار في المشروعات المستقبلية ، وتقديم حلول أمنية ووقائية مبتكرة بهدف تعزيز القطاع الأمني والوقائي.

وتكمن أهمية المعرض في دورته الأولى في تقديم الحلول التقنية في الأمن والوقاية من المخاطر، لمواجهة التحديات الأمنية الحالية والمستقبلية، وكما ذكرت سابقا فإن المعرض يرتكز على تسليط الضوء على المشهد المستقبلي للأمن الدولي، والقدرة على التغلب على التحديات في إطار عالم التحكم الرقمي، ولقد أدركت المملكة العربية السعودية أهمية هذا التوجه العالمي، حيث قامت بدعم الدراسات التطويرية في هذا القطاع، ويأتي استضافة هذا المعرض استكمالاً لتلك الجهود في تطوير القطاع الأمني للمملكة.

ما هي أبرز المشاركات التي تم تأكيدها في "المعرض السعودي الدولي للأمن والوقاية من المخاطر"؟

توجد مشاركة واسعة من الشركات المحلية والأقليمية والعالمية من أبرز العملاء وخبراء القطاع الأمني في منطقة الخليج والشرق الأوسط والعالم كشركة تاليس، وإيرباص، وشركة هواوي، وشركة ايزري، ونورثروب غرومان إضافة إلى قائمة الشركاء وهم: الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز كشريك مساعد، وشركة علم كشريك التحول الرقمي، وموبايل لاند سيستيمز كشريك استراتيجي، وشركة ثالاس كشريك للأمن السيبيراني وأمن الحج وحماية البنية التحتية، وشركة أيه إي سي كشريك لأمن المدن الذكية، ومجموعة المدينة الآمنة كشريك للابتكار، وشركة أس بي ام كشريك للامن السيبيراني المعرفي، وسميثس ديتكشن كشريك أمن المطارات.

وعلى صعيد الدول، تعد مشاركة دولة الإمارات ممثلة بـ"مجلس الإمارات للشركات الدفاعية" هي الأكبر، حيث تشارك 27 شركة إماراتية رائدة في مجال الأمن والوقاية في المعرض من خلال تنظيم جناح ضخم يضم أحدث المنتجات والخدمات المتعلقة بالأمن الوطني والوقائي، بما في ذلك المركبات، وأنظمة الطيران، وأنظمة الذخائر، والسفن البحرية، والاتصالات، والصيانة، والأمن السيبراني، والدعم اللوجستي والتطوير التقني. ويمتد هذا الجناح على مساحة 1200 متر مربع من أرضية المعرض، ويضم جناح الإمارات الذي يرعاه مجلس التوازن الاقتصادي، وينظمه مجلس الإمارات للشركات الدفاعية عدداً من الشركات التي ستروج لمنتجاتها وتقنياتها الدفاعية والأمنية والوقائية الحديثة التي صُ نعت في الإمارات.

ماهي الموضوعات والرؤى التي سيتم مناقشتها ضمن جلسات وورش العمل في المعرض، وماهي أهم الفعاليات التي سيتم تنظيمها هلى هامشه؟

سيناقش المعرض دور الابتكار في الأمن الوطني، وقد تم تخصيص العديد من ورش العمل والندوات والعروض الحية التفاعلية التي تحاكي الابتكار، وإثرائه عبر البحث في أحدث الابتكارات، وأفضل الممارسات العالمية ومهارات التنمية. ومن المقرر أن يتناول المعرض المشهد المستقبلي لخمس قضايا أمنية رئيسية من خلال أجنحة متخصصة ومنتديات ذات محتوى قيَم وهي: أمن الحدود، مكافحة الإرهاب، المدن الذكية الآمنة، أمن الحج، أمن المعلومات.

وفي ذات الوقت، يستضيف المعرض برنامجًا مخصصًا يقدم الرؤية حول كيفية مواجهة تحديات الأمن الوطني الحالية والمستقبلية في المملكة العربية السعودية، ويتيح للمشاركين والعارضين على حدٍ سواء للتواصل مع الخبراء و مقدمي الحلول المتخصصين من داخل الدولة وخارجها، وسوف يتمكن الجميع من التعرف على النظام البيئي التجاري للتكنولوجيا مع التطبيقات الحكومية، والاستثمار وتطبيق التكنولوجيا في السوق السعودي، واكتشاف الابتكارات المتعلقة بمستقبل الشرطة، وتنفيذ القانون والأمن الدولي، وخاصةُ في التكولوجيا، والذكاء الاصطناعي، والأمن الإلكتروني والتحاليل الجنائية.

وسعياً لتعزيز مفهموم الابتكار، سيتم اطلاق جائزة مخصصة ( الابتكار)، والتي تم تقسيمها إلى 6 فئات هي: الواقع الافتراضي والمعزز، والكشف عن الطائرات بدون طيار، والأنظمة الغير مأهولة والروبوتات، وإدارة الجريمة الرقمية والأدلة الجنائية الرقمية، والنظم المتصلة والمعدات الأمنية الذكية، وإدارة الحشود. وسيتم اختيار المرشحين من قبل لجنة من خبراء الصناعة يمثلون مؤسسات هامة وقادتها وزارة الداخلية السعودية، كما قد تم تطوير برامج الإبتكار بالمعرض بالتعاون مع الهيئات الحكومية المسؤولة وبالشراكة مع الرواد والمبتكرين محليين ودوليين في هذا المجال.

من هي أبرز الجهات الوطنية المعنية المشاركة في المعرض ؟

تترأس وزارة الداخلية السعودية، ممثلة بالمديرية العامة للدفاع المدني، اللجنة العليا المنظمة للمعرض، بالتعاون مع البرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات، وممثلين من قادة الصناعة الدولية والمحلية، وأهم القطاعات المنظمة من وزار الداخلية هي (وكالة وزارة الداخلية للتخطيط والتطوير الأمني - المديرية العامة لحرس الحدود - المديرية العامة للأمن العام (التوثيق الجنائي وتوثيق الحوادث) قيادة قوات أمن المنشآت)، وتشارك قطاعات من رئاسة أمن الدولة ممثلة ( المديرية العامة للمباحث من أمن المطارات، قوات الأمن الخاصة، قوات الطوارئ الخاصة).

ولقد عقدت اللجنة العليا الأمنية والمشرفة على المعرض السعودي الدولي للأمن والوقاية من المخاطر، ورشة عمل للتحضير واعداد البرامج والفعاليات التي ستقام ضمن المعرض الذي سينطلق في مطلع شهر نوفمبر المقبل، حيث اتفق المشاركون في ورشة العمل، التي نظمت في وقت سابق بمدينة الرياض، على إنشاء لجنة خاصة لدراسة أوجه الصناعة الأمنية والوقائية لتلبية احتياجات وتطلعات القطاع الأمني والوقائي بالمملكة، واقتراح موضوعات وتوصيات ، ومبادرات بهدف تطويرها ومناقشتها على هامش فعاليات المعرض.
 0  0  174
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

شهرت وزارة التجارة بصاحبة مؤسسة ووكيلها من جنسية بحرينية بعد صدور حكم قضائي بإدانتهما بمخالفة أنظمة مكافحة الغش التجاري، والبيانات والعلامات..

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:57 صباحاً الأربعاء 22 ذو الحجة 1441.

تصميم وتطوير  : تقنيات اليوم

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "صحيفة القمة الإلكترونية" 2020م