• ×
الإثنين 20 ذو الحجة 1441 | 1441-12-18
صالح الشيحي

الهَيبة وضياع الهيبة

صالح الشيحي

 0  0  319
صالح الشيحي
ربما وزير الصحة، الحالي الدكتور توفيق الربيعة.. هو الوزير الوحيد الذي يتقبل الناس الثناء عليه، ولا يعاتبونك على ما تقول عنه!
ألا تلاحظون حتى حدة النقد في الصحافة المحلية تجاه وزارة الصحة خفت ولم تعد كالسابق!
تستطيع أن تطلق عليه "الوزير الساحر"، يعمل بذات الإمكانات، وذات الطواقم، لكن الناس يتقبلون منه ما لا يتقبلون من غيره!
ولديهم يقين بأنه لن يتردد لحظة واحدة، متى ما توفر لديه الدعم والقدرة، على إيصال الخدمات الصحية لكل مواطن ومواطنة في بلادنا دون استثناء وعلى حد سواء..
أمس القريب -وهذا ما أود قوله اليوم- يخرج "الوزير الساحر" توفيق الربيعة بحزم غير معهود عن مسؤولي وزارته ليقول أمام الرأي العام بلغة واضحة: "عقوبة الاعتداء على الممارسين الصحيين تصل لعشر سنوات سجن.. ولن تتنازل الصحة في الحق العام ضد أي اعتداء على الذين يقدمون خدمة إنسانية للمجتمع"!
هذا المفترض، حماية منسوبي وزارتك من الاعتداءات، والإهانات المتكررة، هيبة الجسد تنبع من الرأس، والأمر ليس حصرا على "الصحة"، خذ لديك مثلا: لا يستطيع أي أحد الاعتداء على رجل مرور، لأنه يدرك ما العقاب الذي ينتظره..
دعونا الآن ننتقل لوزارة التعليم، واستأذنكم بالاستعانة عشوائيا بمحرك البحث Google والتقط أول 15 نتيجة:
10 طلاب يعتدون على مدير مدرسة بالسكاكين!
طلاب يعتدون على مدير مدرسة ابتدائية في مشاجرة من أجل الإنترنت!
طلاب يعتدون بالضرب على مدير مدرسة..
طلاب يحرقون سيارة مدير مدرسة..
ملثمون يعتدون بالطعن على مدير مدرسة أهلية.
طالب ثانوي يطعن مدير مدرسة بالسكين..
طلاب يعتدون على معلم مصري..
طلاب يعتدون على معلم بالضرب..
طالب يهاجم معلمه وزملاؤه يفضون الاشتباك!
إحراق سيارة معلم أمام مدرسة..
ولي أمر يعتدي على معلم..
شاب يقتحم مدرسة ويعتدي على معلم..
معلم ينجو من الساطور بعد الاعتداء عليه!
ولي أمر يعتدي على معلم أمام التلاميذ!
مواطن يطعن معلما..
وفي أغلب حوادث الاعتداءات، تكتفي وزارة التعليم بإرسال مشرف تربوي للتحقيق، وخصم خمس درجات من درجات السلوك على الطالب المعتدي، أو نقله لمدرسة أخرى!
ويخرج بعد ذلك من يسأل لماذا ضاعت هيبة المعلم!.
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:27 صباحاً الإثنين 20 ذو الحجة 1441.

تصميم وتطوير  : تقنيات اليوم

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "صحيفة القمة الإلكترونية" 2020م