• ×
الخميس 16 ذو الحجة 1441 | 1441-12-15
علي سعد الموسى

من حق المواطن... أن يعرف

علي سعد الموسى

 1  0  2671
علي سعد الموسى
في ثنايا شرحه للصعوبات والمعوقات التي تعترض بعض مشاريع منطقة حائل، يقول سمو الأمير سعود بن عبدالمحسن: أنا أشرحها لأن من حق المواطن أن يعرف. يطرح تبرير سمو الأمير أمامي كمواطن، وفي دائرتي الخاصة حقي في معرفة ما يلي: أولاً، حقي المشروع أن أعرف أين وكيف سأموت، وأنا هنا لا أعترض، وأستغفر الله، على الآية الكريمة (وما تدري نفس...) ولكن: هل سأموت مثلما كاد يكون أبي ومثلما كان خالي على بعد ألف كيل من مسقط الرأس لأن هذا ـ المسقط ـ ظل يراوح لأربعة عقود دون سرير لأمراض الموت الحقيقية. دعك من مشافي الجروح والعظام والزكام. من حقي أن أعرف ماذا فعلوا بالمدينة الطبية وأين وصلت ومتى ستبدأ ومتى ستنتهي وماذا ستحتوي وهل لوحتها على الطريق خدعة بصرية؟ من حقي أن أعرف: لماذا يضحكون علينا باللوحة كل هذه السنين ولماذا تتحول كل أحلامنا إلى مجرد لوحة؟ ثانياً، من حقي المشروع، كمواطن، أن أعرف من وضع لأطفالي منهجهم المدرسي، وكيف طوروه، ومن هو الذي يعترض على عقول هؤلاء أن تكبر وأن تعرف وأن تنتقل من القرن السابع إلى السابع عشر؟ أنا لا أطلب لهم رائحة القرن الحادي والعشرين. وكل حقوقي أن أعرف: ماذا وكيف وإلى أين ستذهب بهم المدرسة؟ من حقي كمواطن، أيضاً، أن أعرف أين ذهبت 50 ملياراً قرأت أنها مرصودة لمشاريع مدينتي ومنطقتي وشارعي وحارتي؟ فأنا جزء أصيل من هذه الملايين التي تسمع بالبلايين. من حقي كمواطن أن أسمع عن كل مليون، عن كل مشروع، عن الترسية أين ذهبت ولماذا ذهبت؟ من حقي كمواطن أن أعرف أسماء المقاولين وأرقام المشاريع وأنواعها.
من حقي كمواطن أن أعرف كل من ثبت اسمه في تهمة في فساد أو رشوة. من حقي كمواطن أن أعرف سبب كل حفرة، مثلما من حقي أن أعرف سبب تأخير إقلاع كل طائرة. كل هذا من حقي الذي لم أجد إجابة عليه.
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    حنون لايمكن يخون 1432-11-24 11:35 صباحاً
    من حق المواطن ان يعرف كل صغيره وكبيره في بلده لنه والد البلد واذ عرف ممكن يكون مساعد في الحلوووول ولكم مني جزيل الشكر محبكم سلطان المالكي




    ..........والله التوفيق .
أكثر
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:39 مساءً الخميس 16 ذو الحجة 1441.

تصميم وتطوير  : تقنيات اليوم

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "صحيفة القمة الإلكترونية" 2020م