• ×
الأربعاء 25 ذو الحجة 1442 | 1442-11-25

علي الحسني يعرف ببكرة وجدها ضالة ومريضة بعد أن قام على تربيتها عدة أشهر

علي الحسني يعرف ببكرة وجدها ضالة ومريضة بعد أن قام على تربيتها عدة أشهر
صحيفة القمة-جابر عيسى الحسني -وادي الحيا.
ضرب الأستاذ /علي بن محمد الحسني مثلا رائعا في الوفاء والأمانه التي يمليها علينا ديننا الإسلامي وحثنا عليها آباءنا فقبل خمسة أشهر كان الأستاذ علي بن محمد الحسني في نزهه بأحد أودية محافظة سراة عبيدة ولفت نظره حيوان صغير وحوله مجموعة كلاب تحاول مهاجمته وعندما اقترب وجدها (بكرة صغيره مريضة )ليقوم بانقاذها واخذها معه وعلاجها والاعتناء بها وإرسال رسائل لمحاولة معرفة صاحبها ولكن دون جدوى ليكمل مسيرة علاجها وتربيتها والمحافظة عليها ونقلها مع دخول موسم البرد إلى منزله بتهامة قحطان وادي راحه، حيث تناقل البعض سالفة لرجل فقد بكرته الصغيرة قبل خمسة أشهر وقطع اليأس منها متمنياً لو يجدها ولو ميتة. وكان في المجلس شخص قد وصلته رساله من الأستاذ علي بن محمد الحسني تفيد بوجود تلك البكره عنده فتم إعطاء الرجل فاقد البكره رقمه ليتصل عليه ويذهب للتعرف على بكرته ليجدها بصحة وعافية وكأنها ترعى مع أمها وراعيها معلنة فراقها لذلك الرجل الذي بذل لها ذلك المعروف والذي لم يكن هدفه إلا رحمة بهذ الحيوان وحفظا لتلك الأمانة ملتقطا صورة ذكرى وداعية معها بعد تسليمها لراعيها المواطن /سعيد بن سمحه الحياني فهذ الفعل يؤكد للمجتمع أصالة المجتمع وحبه للخير.
بواسطة :
 0  0  1480
التعليقات ( 0 )
أكثر
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:54 مساءً الأربعاء 25 ذو الحجة 1442.

تصميم واستضافة وتطوير  : منصات مزامنة للتقنية

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "صحيفة القمة الإلكترونية" 2020م