• ×
12:00 صباحًا , الأربعاء 23 ربيع الأول 1441 / 20 نوفمبر 2019

الخارجية تناقش القضايا الإقليمية والدولية في حوارات مفتوحة بالجنادرية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
القمة - واس: 
أقامت وزارة الخارجية ممثلة في مركز الاتصال والإعلام الجديد اليوم، جلستين حواريتين بعنوان "دور المملكة الرائد في محاربة الإرهاب الفكري والجماعات المتطرفة من أجل الأمن العالمي" و "مستقبل اليمن .. الإنسان والتنمية"، وذلك على هامش مشاركتها في المهرجان الوطني للتراث والثقافة لهذا العام.

وتناولت الجلسة السابعة التي تحدث خلالها استاذ الدراسات العليا بجامعة الإمام والباحث في الدراسات الاستشرافية الدكتور محمد البداح ، والخبير العسكري والاستراتيجي العميد الركن حسن الشهري، والباحث في وحدة الدراسات الأمنية في مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية يوسف زارع، دور المملكة في محاربة الفكر الإرهابي والجماعات المتطرفة، وما قدمته من جهود حثيثة لدحض أفكار المتطرفين ومحاربتهم.

إثر ذلك، قدّم سفير خادم الحرمين الشريفين لدى اليمن محمد آل جابر، والمتحدث الرسمي باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد ركن تركي المالكي، ووكيل وزارة الإعلام في اليمن نجيب غلّاب، في الجلسة الحوارية الثامنة ، قراءة عن مستقبل اليمن وأهمية العناية بالإنسان والتنمية.

وأكد الجميع على أهمية دور الإعلام في ظل الأزمات، وما يقدمه الاتصال الفعال من فن ورسالة، إلى جانب تسليط الضوء على الأجيال القادمة وكيفية صناعة شباب المستقبل ليكونوا أكثر انفتاحًا واشراقًا.

وجمعت الجلسات التي أقيمت تحت عنوان "حوار الجنادرية"، النخب الأكاديمية والفكرية بالشباب وبحضور عدد من زوار المهرجان، الذين شاركوا بدورهم بالحضور وطرح الأسئلة على الضيوف.

وحظيت الجلسات بتفاعل المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي من خلال وسم #حوار_الجنادرية الذي أطلقه مركز الاتصال والإعلام الجديد عبر حسابه في "تويتر بالتعليقات الايجابية، وإعادة التغريد، إضافة إلى الإشادة بأهمية مثل هذه الاطروحات القيمة التي تثري المتلقي، وتجمعه مباشرة بالفكر النخبوي مع إمكانية الطرح والمشاركة


 0  0  112

التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة

تغريدات صحيفة القمة الكترونية