• ×
04:28 مساءً , الجمعة 16 ربيع الثاني 1441 / 13 ديسمبر 2019

«الصادرات السعودية» تشارك بجناح يضم 17 شركة في معرض عرب بلاست بدبي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
القمة - واس: 
تشارك هيئة تنمية الصادرات السعودية "الصادرات السعودية" بجناح يضم 17 شركة سعودية في معرض عرب بلاست في دبي بدورته الرابعة عشر التي تنعقد من 29 ربيع ثاني 1440هـ الموافق 5 يناير 2019 ولمدة ثلاثة أيام.

وتعد هذه المشاركة الثانية لـ "الصادرات السعودية" في معرض عرب بلاست في دبي، حيث شاركت أيضاً في الدورة الثالثة عشر في دبي عام 2017م، حيث يعد معرض عرب بلاست أحد أكبر المعارض التجارية للبلاستيك والبتروكيماويات وصناعة المطاط في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وأوضح الأمين العام لهيئة تنمية الصادرات السعودية المهندس صالح السُلمي أن صناعة البلاستيك تندرج ضمن قطاع التعبئة والتغليف الذي بلغ إجمالي صادرات المملكة منه لعام 2017م ما قيمته 5.3 مليار ريال، في حين بلغت في النصف الأول من عام 2018م ما قيمته 3 مليارات ريال، مشيراً إلى أن مشاركة "الصادرات السعودية" في معرض عرب بلاست دبي 2019م تأتي في إطار سعي "الصادرات السعودية" لفتح أسواق جديدة أمام المنتجات السعودية ذات الجودة النوعية.

وبين السُلمي أن أبرز القطاعات الفرعية ضمن قطاع التعبئة والتغليف هي الصفائح البلاستيكية والأفلام، والسدادات والأغطية، والعلب المعدنية والخزانات والبراميل، حيث شكّل القطاع الفرعي من الصفائح البلاستيكية والأفلام نسبة 38%، وقطاع السدادات والأغطية نسبة 21%، وقطاع العلب المعدنية والخزانات والبراميل 17% من إجمالي صادرات القطاع في عام 2017م، في حين بلغت نسبة صادرات كل منهم في النصف الأول من عام 2018 التالي: الصفائح البلاستيكية والأفلام 39%، والسدادات والأغطية 18%، والعلب المعدنية والخزانات والبراميل 20%.

وأفاد السُلمي أن المملكة صدرت منتجاتها من قطاع التعبئة والتغليف إلى أكثر من 100 دولة حول العالم، وأن الإمارات العربية المتحدة، ومصر، والكويت تعد الأسواق الثلاثة الرئيسية لصادرات الصناعات البلاستيكية من المملكة العربية السعودية بحصص تبلغ 13%، و13%، و6% على التوالي، كما تحتل إسبانيا المرتبة الأولى بين الأسواق خارج منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا حيث تستحوذ على أكثر من 2% من صادرات القطاع.

الجدير بالذكر أن "الصادرات السعودية" توظف جميع إمكاناتها نحو تحسين كفاءة البيئة التصديرية وتذليل المعوقات التي قد يواجهها المصدرون ورفع المعرفة بممارسات التصدير وتنمية الكفاءات البشرية في مجال التصدير، كما تعمل على رفع الجاهزية التصديرية للمنشآت المستهدفة من خلال خدمات تقييم جاهزية التصدير والاستشارات لتحسين القدرات التصديرية للمنشآت المستهدفة، وتعمل أيضا على تسهيل إيجاد الفرص والأسواق التصديرية الملائمة للمنشآت وذلك بإعداد أدلة النفاذ إلى الأسواق ودراسات الأسواق حسب الطلب. وتسهم "الصادرات السعودية" في ظهور المنتجات السعودية أمام الفئات المستهدفة عن طريق المشاركة في المعارض الدولية، كما تقدم خدمة تيسير ربط المصدرين مع المشترين والشركاء المحتملين من خلال البعثات التجارية واللقاءات الثنائية على هامش المعارض الدولية.

ويأتي عمل "الصادرات السعودية" ترجمة لرؤية المملكة 2030م، وتلبية لتطلعات القيادة الرشيدة نحو تنمية الصادرات غير النفطية وتنويع مصادر الدخل للاقتصاد الوطني.


 0  0  135

التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة

تغريدات صحيفة القمة الكترونية