• ×
08:45 صباحًا , الجمعة 18 ربيع الأول 1441 / 15 نوفمبر 2019

فيصل بن سلمان يعلن اعتماد حدائق كبرى

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
القمة -الرياض: 
أكد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة، رئيس هيئة تطوير المنطقة على أهمية تحقيق الكفاءة البيئية من خلال دعم التوسع في الغطاء النباتي والمسطحات الخضراء لما لذلك من أهمية بيئية، واقتصادية، واجتماعية في تحسين جودة الحياة للأهالي و بما يحقق التوازن البيئي المطلوب، بالنظر لتسارع وتيرة التطور والنمو العمراني الذي تشهده المدينة المنورة.

جاء ذلك خلال ترؤس سموه للاجتماع التنسيقي الأول لبرنامج التشجير وزيادة مساحة الغطاء النباتي والمسطحات الخضراء، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن خالد الفيصل نائب أمير المنطقة، وأمين المنطقة، والرئيس التنفيذي لهيئة التطوير، ومدير عام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة، وعدد من مسؤولي القطاعات ذات الاختصاص.

وأشار سموه إلى ضرورة معالجة الوضع الحالي للغطاء النباتي الذي لا يتجاوز 0.5 متر مربع مقارنة بالمعدل المحلي

5-6 م2 للفرد، و ضرورة اعتماد رؤية تخطيطية وتنفيذية تتماشى مع افضل المُمارسات العالمية لتحقيق الأهداف التي يتطلع إليه سكان المدينة المنورة.

كما شدد سموه على أهمية التكامل بين الجهات ذات العلاقة لإنشاء وتطوير الحدائق والمنتزهات بالمدينة ضمن استراتيجية موحدة والعمل على سرعة إنجازها.

في ذات السياق أعلن سموه عن اعتماد عدد من المواقع لإنشاء حدائق كبرى جديدة بالمدينة على النحو التالي:

حديقة كبرى غرب المدينة بمساحة مليون متر مربع، وأخرى شرق المدينة بمساحة مليون متر مربع يتم العمل على تصميمهما وتنفيذها خلال العامين القادمة.

العمل على تطوير حديقة الملك فهد لرفع نسبة الغطاء النباتي فيه من 130,000 م2 إلى مليون متر مربع.

تطوير حديقة شمال شرق المدينة المنورة بمساحة مائة وسبعين الف متر مربع.

العمل وبشكل موازي على تطوير الحدائق البلدية داخل الأحياء وتنفيذ حدائق جديدة لتكون متنفساً للسكان ، إضافة إلى عدد من المشاريع القائمة لزيادة الغطاء النباتي ضمن مشروع تأهيل وتطوير وادي العقيق الجاري تنفيذه.

كما كلف سموه هيئة التطوير بالعمل على إعداد نماذج تصميمية مختلفة للحدائق المستهدفة بالتعاون والتنسيق مع الأمانة بما يتناسب مع مكانة وأهمية المدينة وبعدها التاريخي وارثها الحضاري.

تجدر الإشارة إلى أن هذه المشاريع البيئية يجري العمل عليها ضمن برنامج مستمر للتشجير بهدف زيادة مساحة الغطاء النباتي والمسطحات الخضراء، للوصول إلى المعدلات العالمية المطلوبة وإحداث تغيير جذري في الواقع البيئي.


 0  0  101

التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة

تغريدات صحيفة القمة الكترونية