• ×
09:36 مساءً , الجمعة 18 ربيع الأول 1441 / 15 نوفمبر 2019

مفتي هونج كونج يثمن دور خادم الحرمين وولي العهد في خدمة الحرمين ونشر السلام

رافضاً موقف مجلس الشيوخ الأمريكي.

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
القمة -متابعات: 
رفض فضيلة مفتي هونج كونج الشيخ محمد أرشد، الموقف الذي صدر مؤخراً من مجلس الشيوخ الأمريكي، مؤكداً تأييده لتصريح المملكة الرافض لأي تدخل في شؤونها الداخلية أو التعرض لقيادتها أو المساس بسيادتها أو النيل من مكانتها.

وقال في تصريح له بمناسبة تصريح المملكة بشأن استنكارها للموقف الصادر مؤخراً من مجلس الشيوخ الأمريكي:" المملكة اتخذت ما يلزم حيال القضايا المثارة، ولا داعي للمزايدة ، وأن ثقل المملكة ومكانتها وجهود حكومتها بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده ومواقفها تجاه الإسلام والمسلمين جهود لا تنكر بل هي محل التقدير والاحترام ".

وثمن مفتي هونج كونج الجهود المتواصلة التي تقدمها المملكة في رعاية مصالح المسلمين بالعالم والدفاع عن قضاياهم وخدمة ضيوف الرحمن، مؤكداً أن أي مساس بسيادة وأمن المملكة هو مساس للمسلمين بالعالم.

وسأل الشيخ أرشد، الله تعالى أن يحفظ المملكة من كل مكروه وسوء، وأن يوفق ولاة أمرها لكل ما فيه مصلحة وخير لعز الإسلام وأهله، وأن يصرف عن المملكة وأهلها الشر، وأن يديم عليها التمسك بالكتاب العزيز والسنة الغراء.


 0  0  87

التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة

تغريدات صحيفة القمة الكترونية