• ×
03:42 صباحًا , الجمعة 9 ربيع الثاني 1441 / 6 ديسمبر 2019

أمير الباحة يدشن مشروعات مؤسسة التدريب التقني والمهني

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
القمة -الرياض: 
استقبل صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة الباحة ، في مكتب سموه بالإمارة اليوم ، محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني الدكتور أحمد بن فهد الفهيد وعدد من منسوبي المؤسسة الذين يزورن المنطقة حالياً، يرافقهم مدير عام إدارة التدريب التقني والمهني بالمنطقة مرعي بن سعد القرني.

وفي مستهل الاستقبال رحب أمير الباحة ، بالدكتور الفهيد والوفد المرافق , راجياً لهم العون والتوفيق في القيام بالمهام الموكلة إليهم خلال زيارتهم للمنطقة .

وجرى خلال اللقاء بحث العديد من الموضوعات التي تهم عمل المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني بالمنطقة , وسبل تطوير قطاع المشاريع التقنية والمهنية والرفع من مستوى الأداء بما يسهم في تهيئة شباب وشابات الوطن للمستقبل المهني والتقني ،كما اطلع سموه على مشاريع المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني بالمنطقة التي تم إنجازها والجاري تنفيذها والمشروعات المستقبلية التي تعتزم المؤسسة تنفيذها بمدينة الباحة ومحافظاتها.

وأكد سمو أمير الباحة على أهمية تفعيل المهارات المهنية والتقنية لدى خريجي المؤسسة، وأهمية استثمار مباني المؤسسة في تأهيل وتدريب أبناء وبنات المنطقة، والعمل على التوطين، وتوظيف خريجي المؤسسات والمعاهد، في ظل ما تلقاه من دعم ورعاية من القيادة الرشيدة - أعزها الله - بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - .

وأشاد سموه بما تقدمه المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني من جهود لتدريب وتطوير الشباب السعودي وتأهيلهم وتهيئتهم لسوق العمل بعد اكتسابهم للخبرات التقنية والمهنية المطلوبة، منوهاً بدور فروع المؤسسة بالمنطقة وما تقدمه من برامج وتأهيل لأبناء الباحة.

من جهته, أعرب محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني الدكتور أحمد بن فهد الفهيد عن شكره لسمو أمير منطقة الباحة على حسن الحفاوة والاستقبال، مثمناً ما تجده مختلف الجهات التابعة للمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني بالمنطقة من دعم وتشجيع ومتابعة مستمرة لكافة الأعمال والمهام , والمشاريع والبرامج التي تنفذها المؤسسة بمختلف محافظات المنطقة ، مؤكداً حرص المؤسسة على العمل نحو الارتقاء ببرامجها التدريبية وتأهيل الشباب بما تتطلبه المرحلة القادمة في ظل الرؤيا الحكيمة للقيادة الرشيدة 2030.

من جهة ثانية دشن صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة الباحة، بحضور محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني الدكتور أحمد بن فهد الفهيد ، اليوم ، خمسة مشروعات للمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني بمنطقة الباحة ،بتكلفة أجمالية بلغت نحو 164 مليون ريال ، وذلك بمقر إدارة التدريب التقني والمهني بمدينة الباحة.

ونوه الدكتور الفيهد في كلمته التي ألقاها خلال الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة بما توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - بقطاع التدريب التقني والمهني الذي يعد رافداً مهماً للنهضة الاقتصادية والتنموية التي تمر بها المملكة ، مشيراً إلى أن أكثر من 238 وحدة تدريبية في مختلف مناطق المملكة تعمل على مد سوق العمل بالقوى البشرية المؤهلة والمتخصصة .

وبين معاليه أن التدريب التقني أضحى اليوم من أهم أوجه التنمية البشرية في البلدان الصناعية وزراعاً مهماً للتأهيل لسوق العمل ، مفيداً بأن يجري العمل على التوسع في وحدات التدريب التقني والمهني في جميع مناطق المملكة في ظل رؤية المملكة 2030 ، واستجابة لركيزتين أساسيتين الأولى حاجة السوق من الأيدي الوطنية المتخصصة في ظل إقرار الدولة لعدد من المشروعات الاقتصادية الكبيرة مثل نيوم والبحر الأحمر والقدية ، والثانية ضمان توافر فرص متكافئة لخريجي التعليم العام للالتحاق في برامج التدريب التقني .

وأكد الدكتور الفيهد أن المؤسسة سعت لإتاحة الحصول على المؤهلات التقنية التخصصية وفق مسار البرامج التدريبية المرنة ، مشيراً إلى أن المشروعات التي سيتم تدشينها في منطقة الباحة لهذا اليوم تشمل فروع الكلية للتقنية في محافظات المخواة والمندق وبلجرشي والعقيق ومعهد التدريب بالسجن العام ، معرباً عن شكره لسمو أمير منطقة الباحة على رعايته لحفل تدشين هذه المشروعات واهتمامه بكل ما يدعم فروع المؤسسة بالمنطقة .

بعد ذلك شاهد سمو أمير الباحة والحضور عرضاً مرئياً عن مشروعات المؤسسة المتضمنة ، مشروع فرع الكلية التقنية للبنين بمحافظة المخواة الذي يقع على مساحة تقدر بأكثر من 10000 متر مربع وبطاقة استيعابية تصل إلى 1100 متدرب وبتكلفة إجمالية قاربت 26 مليون ريالاً وتشتمل على التخصصات الدعم الفني والمحاسبة ، ومشروع فرع الكلية التقنية للبنين بمحافظة المندق وتقع على مساحة تقدر بــ 23.500 متر مربع ، وبطاقة استيعابية تصل إلى 1300 متدرب ، وبتكلفة إجمالية بلغت أكثر من 35 مليون ريال ، وتشتمل تخصصات شبكات الحاسب ، والإدارة المكتبية ، ومشروع فرع الكلية التقنية للبنين بمحافظة بلجرشي التي تقع على مساحة تقدر بـنحو 15 ألف آلف متر مربع وبطاقة استيعابية تقدر ب 400 متدرب وبتكلفة إجمالية بلغت 8 ملايين وأربعمائة وخمسون ألف ريال ، وتشتمل حالياً على تخصص التأمين وسيتم إضافة تخصص التسويق للفرع قريباً.

كما تضمنت المشروعات ، مشروع الكلية التقنية للبنات بالعقيق التي تقع على مساحة تقدر بــ 450 ألف متر مربع وبطاقة استيعابية تصل إلى 1200 متدربة ، وبتكلفة إجمالية بلغت 91 مليوناً وسبعمائة وثلاثون ألف ريال ، وتشتمل على التخصصات تخصص الإدارة المكتبية ، والعناية بالبشرة ، والعناية بالشعر ، وتصميم الأزياء ، وخياطة الملابس ، ومشروع معهد تدريب سجن الباحة الذي يقع على مساحة تقدر بــ 4800 متر مربع ، وبطاقة استيعابية تقدر ب 350 متدرباً ، وبتكلفة إجمالية بلغت أكثر من 3 ملايين ريال ، ويشتمل على تخصصات تطبيقات الحاسب الآلي ، وصيانة الحاسب الآلي ، والكهرباء الإنشائية ، وصيانة الجوال.

عقب ذلك دشن الأمير حسام بن سعود تلك المشروعات ، سائلاً الله أن ينفع بها شباب وفتيات المنطقة من خلال تأهيلهم وتدريبهم على المهن التي يحتاجها سوق العمل وتقدم كل الدعم لهم في ظل ما توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - من اهتمام ورعاية ببرامج التدريب المهني والتقني .

وفي ختام الحفل تسلم سمو أمير الباحة هدية تذكارية بهذه المناسبة مقدمه من معالي الدكتور احمد الفهيد .

حضر الحفل رئيس محكمة الاستئناف بالمنطقة فضيلة الشيخ سعيد بن بريك القرني ومعالي مدير جامعة الباحة الأستاذ الدكتور عبدالله بن يحيى الحسين ، ونائب مدير شرطة المنطقة العميد وليد بن حمزة الحربي ، ومدير عام إدارة التدريب التقني والمهني بالباحة مرعي بن سعد القرني .

ونوه صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز في تصريح صحفي عقب الحفل بما تم تدشينه اليوم في منطقة الباحة من مشروعات متميزة ونوعية ، التي تعد أحدى المشاريع التي تنفذها مؤسسة التدريب التقني والمهني في مختلف مناطق المملكة .

وبين سموه أهمية ما تمثله هذه المشروعات الفنية والمهنية وما تضمه من مجالات تخصصية يحتاجها شباب الوطن للالتحاق بسوق العمل ، متطلعاً سموه أن تحقق هذه المشاريع الأهداف المرجوة منه في تأهيل وتدريب شباب وشابات المنطقة ليكونوا مؤهلين تأهيل كامل للحياة المستقبلية .

وأشار أمير الباحة إلى أن هناك مشاريع مستقبلية ستشهدها المنطقة في مجال التدريب التقني والمهني ، معرباً عن شكره لمعالي محافظ المؤسسة ولجميع العاملين بها على جهودهم في تأهيل وتدريب أبناء الوطن.


 0  0  95

التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة

تغريدات صحيفة القمة الكترونية