• ×
11:31 مساءً , الجمعة 16 ربيع الثاني 1441 / 13 ديسمبر 2019

السلمي يتقدم بمشروعي قرار لرفض تقرير المفوض السامي بشأن اليمن

ودعم مشروع " مسام " لنزع الألغام

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
القمة -الرياض: 
قدّم رئيس البرلمان العربي الدكتور مشعل بن فهم السلمي مشروعي قرارين للجنة الشئون التشريعية والقانونية وحقوق الانسان التابعة للبرلمان العربي في اجتماعها اليوم بالقاهرة لمناقشتهما ورفعهما إلى الجلسة العامة للبرلمان العربي بكامل هيئته غداً الأربعاء لاعتمادهما.

وأفاد الدكتور السلمي في تصريح صحفي عقب الاجتماع أن مشروع القرار الأول بشأن " رفض تقرير مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان الصادر في 28 أغسطس 2018 وما تضمنه من مواقف واستنتاجات وتوصيات فريق الخبراء عن حاله حقوق الإنسان في الجمهورية اليمنية في الفترة من سبتمبر 2014 إلى يونيو 2018".

وقال إن "مشروع القرار يتضمن عدداً من العناصر التي تعبر عن موقف البرلمان العربي الرافض لما ورد في التقرير الذي يفتقد إلي الدقة والموضوعية من خلال تجاهل التقرير للانتهاكات الموثقة والممنهجة التي ارتكبتها مليشيا الحوثي الإيرانية وداعميها باليمن باعترافات أمميه سابقه ، الأمر الذي يطعن في حياديه التقرير ،بالإضافة لرفض البرلمان العربي للمفاهيم المضللة التي اشتمل عليها تقرير المفوض السامي والتي لا ترقي للقانونية ،كما تجاهل التقرير استخدام الموانئ الواقعة تحت سيطرة المليشيا الحوثية الإيرانية في تهريب الأسلحة والصواريخ البالستية وما تعرضت له المملكة العربية السعودية من استهداف أمنها ومقدساتها ومواطنيها عبر إطلاق تلك المليشيات وداعميها ما يفوق عن (170) صاروخ بالستي على مكة المكرمة والرياض وعدد من مدن المملكة حتي يوليو 2018".

وأوضح رئيس البرلمان العربي أن مشروع القرار يتضمن أيضا العديد من النقاط التي تعبر عن موقف البرلمان الرافض لما تقوم به ميليشا الحوثي الإيرانية في الاستيلاء علي مؤسسات الدولة اليمنية، كما يثمن المشروع ما تقوم به قوات التحالف العربي بدعم الشرعية في اليمن لاستعاده الشرعية وحمايه الشعب اليمني.

وأشار الدكتور مشعل السلمي إلى أن مشروع القرار الثاني بشأن "تثمين مشروع "مسام" لنزع الالغام باليمن والذي أطلقه مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية ومطالبة الأمم المتحدة بإخلاء اليمن من الالغام ".

وقال إن المشروع يتضمن العديد من الفقرات التي تعبر عن موقف البرلمان العربي الذي يتابع بقلق كبير ويستنكر قيام مليشيا الحوثي الإيرانية بزرع الألغام بطرق عشوائية في الأراضي اليمنية دون خرائط "، مؤكدًا أن مشروع القرار يعتبر مشروع "مسام" الذي أطلقه مركز الملك سلمان للإغاثة هو استمرار لجهود المملكة العربية السعودية لتطهير الأراضي اليمنية من الألغام وتدريب كوادر يمينة على نزع الألغام.

ولفت السلمي النظر إلى أن مشروع القرار يتضمن أيضا خطة تحرك وعمل للتعامل مع هذا الموضوع من خلال مخاطبة الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن والمفوض السامي لحقوق الانسان وغيرها من المنظمات المعنية لدعم مشروع "مسام" لنزع الألغام من الأراضي اليمنية، ومطالبة المنظمة الدولية لملاحقة ميليشا الحوثي الإيرانية وداعميه وإعلان جرائمهم أمام العالم بالإضافة لمطالبه مجلس الأمن للدولي لاتخاذ الإجراءات اللازمة لإجبار إيران الكف عن تزويد مليشيا الحوثي بالأسلحة والصواريخ البالستية والالغام.

وناقشت اللجنة الشؤون التشريعية والقانونية لحقوق الإنسان بالبرلمان العربي مشروعي القرار ورفعهما إلى الجلسة العامة للبرلمان لإقرارهما .


 0  0  103

التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة

تغريدات صحيفة القمة الكترونية