• ×
03:09 مساءً , الخميس 17 ربيع الأول 1441 / 14 نوفمبر 2019

اختتام يوم المهنة في لندن بمشاركة 40 جهة حكومية وخاصة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
القمة-متابعات: 
تحت رعاية سفير خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة المتحدة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نواف بن عبدالعزيز اختتمت مساء السبت الماضي فعاليات يوم المهنة والإرشاد الوظيفي الذي نظمته الملحقية الثقافية.

واستمرت على مدار يومين " الجمعة والسبت" في مركز كوين إليزابيث الثانية وسط مدينة لندن، وحظي يوم الختام بتفاعل طلابي متنقلين بين فعالياته وبرامجه المتنوعة تحت شعار "رؤيتي مستقبلي 2018" في ظل مشاركة قرابة الـ40 جهة حكومية وخاصة.

وكان ختام يوم المهنة أمس الأول قد شهد حفل تكريم الرعاة والمشاركين حيث قدم رئيس اللجنة المنظمة سعود الودعاني دروعاً تذكارية لممثلي الجهات المشاركة والراعية وعلى رأسهم شركة بي أيه إي سيستمز وجامعة الملك عبدالعزيز مقدراً لهم تفاعلهم ومشدداً على أن العمل التكاملي كان له الفضل بعد الله في إنجاح فعاليات المعرض لافتا أن يوم المهنة يعتبر إطاراً واسعا شهد وجود عدد من القطاعات ذات العلاقة بتوطين الوظائف وعدد من الشركات والمؤسسات الكبرى والمتوسطة في المملكة إضافة إلى احتضان كوكبة من الجامعات السعودية والبريطانية سعياً لخلق فرص التعاون البحثي والأكاديمي المشترك بين المؤسسات التعليمية في كلا البلدين.

وتوج ختام الحدث بندوتين جاءت متتاليتين الأولى حملت عنوان قصة نجاح للدكتورة حياة سندي حظيت بحضور مميز تحدثت فيها عن تجربتها مع رحلة الابتعاث كما ركزت على الخطط والبرامج المستقبلية لمشروعات تخدم مجالات البحث العلمي ودور المبتعث في تحقيق رؤية المملكة 2030م ، تلتها ندوة لشركة بي أيه إي سيستمز بعنوان (بي أيه إي سيستمز في المملكة العربية السعودية) تحدث فيها ثلاثة من كبار مسؤوليها بداية بعبدالرحمن بن معمر ومعبر العواجي ومحمد الشريف حول خطة الشركة في توطين الوظائف المستندة على النوعية في اختيار المرشحين وخطة تطوير علاقة الشركة مع الجامعات السعودية وتألق في تقديم وإدارة الندوتين الدكتور عبداللطيف بن عبدالقادر نعمة الله عضو هيئة التدريس بجامعة الملك عبدالعزيز والموفد سابقاً للعمل بالملحقية الثقافية.

من جانبه، أشاد رئيس اللجنة المنظمة سعود الودعاني بالدور الفاعل للمبتعثين والمبتعثات المتطوعين وجهودهم الكبيرة التي قدموها في خدمة زملائهم المبتعثين والمبتعثات وزملائه في اللجنة المنظمة وجميع العاملين في الملحقية الثقافية الذين كان لهم الفضل بعد الله في إنجاح هذه التظاهرة.

ورفع الودعاني شكره لسمو سفير خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة المتحدة لرعايته هذه التظاهرة الوطنية ولنائب رئيس البعثة الأستاذ سعود بن ناصر الحمدان لتشريفه حفل افتتاح يوم المهنة والفعاليات المصاحبة له وللملحق الثقافي في سفارة خادم الحرمين الشريفين في لندن الدكتور عبدالعزيز المقوشي، على جميع ما يقدمه لأبناء هذا الوطن من دعم واهتمام من خلال تقديم مثل هذه المناشط الوطنية وتمكين الشباب من إدارة هذه الفعاليات.

كما تقدم الودعاني بالشكر للشركاء الاستراتيجيين وعلى رأسهم الهيئة العامة للاستثمار ومركز التواصل الحكومي على الحرص والاهتمام بجميع المبتعثين والمبتعثات، و للشريك الاستراتيجي الهيئة العامة للثقافة على المشاركة في إحياء هذه التظاهرة من خلال تقديم العديد من الفعاليات المصاحبة من خلال المعرض المصور للحرمين الشريفين ومعرض التراث السعودي ومعرض الفن التشكيلي عن طريق اللوحات والسفن التي لاقت إعجاب واستحسان الحضور ومعرض الفن التصويري و الإقبال الكبير على جناح الخط العربي والأجواء الموسيقية بالتقاء عمالقة الفن مع عازف القانون الفنان القدير مدني عبادي وعازف الكمان الفنان القدير طاهر بركات حيث أبدعوا بمقطوعات موسيقية لبعض الأغاني الوطنية.

image


 0  0  129

التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة

تغريدات صحيفة القمة الكترونية