• ×
02:09 مساءً , الخميس 17 ربيع الأول 1441 / 14 نوفمبر 2019

سفارة المملكة في عُمان تقدم واجب العزاء لعائلة «الناصري»

بعد محاولتهم انقاذ فتاتين سعوديتين من الغرق

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
القمة_متابعات: 
قدم مشعل الشمري، القائم بالأعمال في سفارة خادم الحرمين الشريفين-حفظه الله- في سلطنة عمان أمس الأول، واجب العزاء لعائلة الناصري بقرية "العيشي" بولاية الحمراء، في وفاة طارق بن سالم الناصري وحميّر سعيد الناصري، اللذان توفيا (الخميس) الماضي بعد انقاذهما لفتاتين سعوديتين من الغرق في وادي "دربات" بصلالة.

وعبّر سعيد الناصري وسالم الناصري والدا "حمير" و"طارق" في اتصال مع "الرياض"، عن فخرهم واعتزاهم بما قاما به ابنيهما الذي عداه نموذجا للتضحية ومساعدة الآخرين الذين لاحول لهم ولا قوة، وقالا إن انقاذ بناتنا من السعودية هو نموذج من أخلاقيات أبناء الخليج كافة.

وعن التفاصيل الحادث قال شاهر الناصري لــ "الرياض"، إن طارق وحميّر في العقد الثاني من العمر، كانا في رحلة سياحية في صلالة، والتي تبعد ألف كيلومتر عن القرية التي يسكنان بها في ولاية الحمراء بسلطنة عمان، وشاهدوا استغاثة والدة فتاتين سعوديتين (21 و22 عاماً)، طالبة النجدة لإنقاذ ابنتيها من الغرق في الوادي، بعد أن سقطتا أثناء قيامهما بالتصوير، وهرعا لإنقاذ الفتاتين، وتمكنا من انقاذ الفتاتين بمساعدة شابين آخرين قبل أن يغرقا في الوادي نظرا لصعوبة تضاريس المنطقة.

وأشار الى أن "حميّر" يعمل في جهاز الشرطة، وأما "طارق" فقد أنهى دراسته الجامعية، وعُرفا بالخلق والبشاشة والجميع يتحدث عنهما بكل خير، ونعتبر إنقاذ الفتيات السعوديات، واجب وشرف للأسرة.

وأضاف شاهر، إن الخبر وصل للعائلة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، والذي فصل بين اخر اتصال مع العائلة سواء 13 دقيقة وظهور الخبر في شبكات التواصل الاجتماعي، وقد تم إبلاغ الدفاع المدني الذي وصل على الرغم من وعورة الموقع وصعوبة الوصول إليه، ولكن كانا قد فارقا الحياة، وتم انتشال جثتيهما، ونقلتا إلى مستشفى السلطان قابوس، ثم تم نقلهما بالطيران إلى مطار مسقط، ومنه إلى قريتنا "العيشي" بولاية الحمراء.

image


 0  0  97

التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة

تغريدات صحيفة القمة الكترونية