• ×
08:30 صباحًا , الإثنين 19 ربيع الثاني 1441 / 16 ديسمبر 2019

"الفضلي” يتفقد مشروعات منظومة البيئة والمياه والزراعة لموسم الحج

خلال تفقده قطاعات منظومة البيئة والمياه والزراعة في مكة المكرمة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
مكة المكرمة - جمعان أبوظهير - القمة : 
أكد معالي وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبد الرحمن بن عبد المحسن الفضلي، جاهزية قطاعات منظومة البيئة والمياه والزراعة لخدمة ضيوف الرحمن خلال موسم حج هذا العام 1439هـ، إذ من المقرر ضخ وتوزيع نحو 40 مليون م3 من المياه خلال هذا الموسم، معلنا استعداد الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة، لتوفير سبل الراحة للحجاج طوال تواجدهم في الأراضي المقدسة في تأمين السلامة البيئة للحجاج وتقديم خدمة أرصادية للحجاج والقطاعات الحكومية.
جاء ذلك خلال زيارة معاليه ميدانياً اليوم الاثنين، لمواقع الخدمات التي ستقدم للحجاج في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة ضمن منظومة البيئة والمياه والزراعة، ومناقشته لخطة شركة المياه الوطنية التشغيلية لهذا الموسم، للتأكد من جاهزية خدمات قطاع توزيع المياه بالمنطقة في ظل الاستعدادات والخطط التي وضعت منذ وقت مبكر لموسم الحج، من أجل تقديم أرقى الخدمات لضيوف الرحمن.
وأطلع الفضلي خلال الجولة على آلية التشغيل والتحكم لمنظومة المياة بمكة والمشاعر المقدسة عبر نظام التشغيل الآلي "سكادا"، واستعرض الخطط الاستعدادية لهذا العام.
وقال الفضلي، إن هناك تعاون فعّال بين مختلف القطاعات، من أجل تنفيذ الأعمال التي تقوم بها شركة المياه الوطنية في المشاعر المقدسة، مشيراً إلى أن كميات المياه التي سوف يتم ضخها وتوزيعها بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة خلال الموسم ستصل لأكثر من 40 مليون متر مكعب، يعمل عليها أكثر من ٣٠٠٠ موظف على مدار الساعة.
كما دشن المقر الجديد للإدارة العامة للتحاليل والتوقعات بالهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة ، مطلعا على جاهزية الإدارة بالتقنيات الأرصادية الحديثة، والرادارات ومحطات الأرصاد والأقمار الصناعية، والمهام التي تقوم بها الإدارة في تقديم التوقعات والتحذيرات للجهات المستفيدة، ومعلومات الجمهور حسب الخطط المعدة والمتفق عليها مع الجهات ذات العلاقة.
وتمكنت الهيئة العامة للأرصاد وحماية من مزاولة مهامها في رصد حالة الطقس بأجواء المشاعر المقدسة منذ الـ 20 من شهر ذي القعدة الحالي، بهدف خدمة حجاج بيت الله الحرام وفق مهامها ومسؤوليتها ومن خلال المختصين في العمل البيئي والأرصادي.
ونوه بالتجهيزات المبكرة لتنفيذ خطط الطوارئ لاستقبال إرساليات المواشي الحية إلى العاصمة المقدسة خلال موسم الحج، مؤكدا بدء تنفيذ الخطط التشغيلية وخطط الطوارئ لاستقبال الإرساليات على مدار 24 ساعة، من خلال تكليف 263 موظفاً للعمل في موسم الحج ، يقومون بالتسجيل والكشف والتحليل، ومن المتوقع وصول نحو 2.5 مليون رأس للهدى والأضاحي ضمن مشروع المملكة للإفادة من الهدي والأضاحي ولتأمين احتياجات الحجاح والسوق المحلية.
وقدم المهندس الفضلي خالص الشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين، على حرصهما لتقديم كافة وسائل وسبل الراحة لحجاج بيت الله الحرام من خلال الخدمات التي توفر لهم بكل يسر وسهولة ضمن برنامج خدمة ضيوف الرحمن الذي يأتي ضمن "رؤية المملكة 2030"، التي وضعت ضمن مخططاتها الاستعداد الكامل والجاهزية التامة لاستقبال 30 مليون زائر سنوياً من ضيوف الرحمن، سائلا الله عز وجل أن ينعم الحجاج هذا العام بحج سهل وميسر، وأن يجزي خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين خير الجزاء على مايبذلونه لراحة الحجاج وقاصدي المشاعر المقدسة.

image

image

image

image

image

image



 0  0  133

التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة

تغريدات صحيفة القمة الكترونية