• ×
11:13 مساءً , الإثنين 2 جمادي الثاني 1441 / 27 يناير 2020

"الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر" : الدراسات الميدانية تسهم في تطوير عملنا

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
القمة: الرياض 
أوضح وكيل الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر للتخطيط والتطوير عضو الجنة العليا لمشاركة الرئاسة في الحج الشيخ خالد بن محمد الناصر أن مشاركة الرئاسة العامة للقيام بشعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في موسم الحج تأتي إنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز -حفظهما الله-للإسهام مع اجهزة الدولة في خدمة الحجاج والمعتمرين والزوار، من خلال إقامة الأنشطة والبرامج الميدانية والتوعوية والتوجيهية.

وأردف ويأتي ذلك وامتداداً لما تقوم به هذه البلاد المباركة من خدمة الحجاج والمعتمرين والزائرين، وتجسيداً لمعاني الرسالة السامية للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وبتوجيه ومتابعة من قبل معالي الرئيس العام الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند.

وقال الناصر أن الرئاسة العامة سعت لتطوير خدماتها المقدمة لضيوف الرحمن وحاديها التطوير المستمر للخبرات وتوظيف الدراسات الميدانية لكل موسم في تطوير الذي يليه مع التأكيد على تنفيذ البرامج بعلم وحكمة وتعامل حسن، وتنوع في الأساليب والوسائل التوعوية والتوجيهية التي تهدف إلى تحقيق الغاية المرجوة من إقامتها، وتعكس مدى عناية قيادتنا الحكيمة بهذه الشعيرة العظيمة.

كما بين فضيلته حرص الرئاسة على أن يؤدي الأعضاء الميدانيون عملهم في موسم الحج بعلم وبصيرة، فقامت من خلال وكالة التخطيط والتطوير بالشروع في إعداد كتاب: (المفيد للعضو الميداني في الحج والعمرة)، والذي كان ثمرة لعدة ورش عمل ولقاءات تطويرية نفذها مركز البحوث والدراسات بالتنسيق مع الإدارة العامة للتطوير الإداري بمشاركة نخبة من المختصين في المجال الشرعي والميداني. مبيناً قيام الوكالة هذا العام ممثلة بمركز البحوث والدراسات بدراسة بعنوان: (الجهود التوعوية والتوجيهية للرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في موسم حج 1439 هـ دراسة تقييمية على عينة من الحجاج والزائرين لمكة المكرمة والمدينة المنورة).

وأضاف فضيلته: وقد صمم لذلك استبانة إلكترونية بطريقة علمية؛ لأجل استطلاع آراء مجتمع الدراسة، واستخدمت الاستبانة الإلكترونية لما لها من ميزات عدة؛ من أبرزها: السرعة والسهولة، ودقة تحليل البيانات؛ مع سهولة تعبئتها في سبيل التعرف على آراء الحجاج والمعتمرين نحو الجهود والخدمة التوعوية والتوجيهية المقدّمة؛ لأجل تطويرها وتوفير ما يتحقق به رسالة التوعية والتوجيه، بطريقة يراعى فيها تسهيل أمور الحجاج والزائرين في جو من الهدوء والاطمئنان.

وأردف الناصر أن مشاركة الوكالة ممثلة بالإدارة العامة للتخطيط بالعمل قبل موسم الحج تتمثل من خلال إشرافها ومتابعتها لإعداد الخطط التنفيذية للجان المشاركة في الحج، وفي أثناء موسم الحج بمتابعة تنفيذها، وبعد انتهاء موسم الحج بتقويمها.



 0  0  152

التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة

تغريدات صحيفة القمة الكترونية