• ×
06:36 صباحًا , الأربعاء 25 ربيع الأول 1439 / 13 ديسمبر 2017

المهندس خالد الفالح: قطاع النفط خسر تريليون دولار استثمارات بسبب انحدار الأسعار

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
القمة: متابعات اعتبر وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية المهندس خالد الفالح أن انحدار الأوضاع في قطاع الزيت، أضاع على القطاع فرصاً لاستقطاب استثمارات بقيمة تريليون دولار في أعمال كان مخططاً القيام بها، في الوقت الذي يحتاج فيه القطاع إلى تلبية زيادة مستقبلية سنوية في الطلب تبلغ ما بين مليون إلى 1.5 مليون برميل يومياً، إضافة إلى ضرورة تعويض الأثر الناجم عن الانخفاض الطبيعي، الذي يحدث في الحقول الناضجة، والذي يبلغ من اثنين إلى ثلاث مليون برميل سنوياً.

وعبر الفالح الذي كان يتحدث أمام اجتماع الطاولة المستديرة السابع لوزراء الطاقة الآسيويين في مدينة بانكوك في تايلند أمس (الخميس)، عن قلقه حول أمن الطاقة، وبخاصة في آسيا، التي يتزايد فيها الطلب بوتيرة أسرع من وتيرة العالم الصناعي، محذراً من أن أمن الطاقة قد يتعرض للخطر في حال عدم ارتفاع معدلات الاستثمار، مشيراً إلى أن ذلك يزيد من أهمية اتباع سبل قليلة المخاطر تكون متطورة وعملية في الوقت نفسه للتحول في مجال الطاقة، ويشمل ذلك ضخ استثمارات كبيرة في تقنيات الطاقة البديلة، التي ستنمو بسرعة أكبر على رغم صغر قاعدتها.

ووصف الفالح أوضاع أسواق الزيت بأنها بدأت تتحسن منذ منتصف هذا العام، إذ وصل الطلب عليه 1.6 مليون برميل يومياً بعد أن كان 1.3 مليون برميل يومياً في بداية العام، كما أن توازن العرض والطلب يستمر في التزايد، ومستويات المخزون تستمر في الهبوط، ومعدلات منصات الحفر في أميركا أظهرت وتيرة مستقرة، وبقي التزام دول «الأوبك» والدول المنتجة للزيت خارجها بمستويات الإنتاج المتفق عليها ممتازاً، مع إرادة قوية نحو الاستمرار في دعم استقرار الأسواق.

وتوقع استمرار وتيرة تحسن الأسواق، مشيراً إلى اجتماع وزراء النفط في فيينا بعد أربعة أسابيع لتجديد العزم على تحسين مستوى المخزونات العالمية وصولاً إلى مستوياتها العادية.


 0  0  30

التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة

تغريدات صحيفة القمة الكترونية