• ×
02:43 مساءً , الخميس 24 ربيع الأول 1441 / 21 نوفمبر 2019
عندما تفقد الإنسانية ! اليوم الوطني سجل حافل بالانجازات وتاريخ الفخر والاعتزاز شهادة الدكتوراة التاريخ يعيد نفسه في الخليج غذاؤكم ترعاه مستودعات رديئة أن نحتفل في الدرعية! تحت المجهر يوم الوفاء .. لقادة العطاء المال الصالح العلاقات بين الإنطواء والإنتقام -صالحة الزهراني
مازن عبدالرزاق بليلة

ما عندنا وظيفة

مازن عبدالرزاق بليلة

 0  0  130
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
تحت هذا العنوان، انتشر اعتراض واستياء العديد من المواطنين في السوشيال ميديا، حتى وضعت وزارة العمل حدًا لهذه القصة، بالتعامل الإيجابي معها.

حيث كشفت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، مشكورة عن استدعاء المسؤول عن المستشفى الخاص الذي رفض توظيف مواطن لمكتب العمل، وأوضح المتحدث الرسمي للوزارة، خالد أبا الخيل عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي، تويتر، أنه تم الوقوف ميدانيًا على المنشأة، واستدعاء المسؤول لمكتب العمل، للتأكد من سلامة الإجراءات، ولكنه أضاف، ليطمئن الناس، أن المقطع المتداول يعود إلى أكثر من عام.

المقطع المتداول، يشير إلى فيديو لمواطن وهو يستفسر من وافد عربي يعمل مديرًا لشؤون الموظفين، كما قيل، بأحد المستشفيات الخاصة بالأحساء، عن وظائف كان قد سأل عنها قبل فترة، حيث أجابه الوافد بأن الوظائف لم تُطرح بعد، وأنه في حال ظهور مستجدات بالمستقبل سيتم التواصل معه.

في الخبر وفي القصة خمس فوائد، الأول: أهمية التشهير بأسماء الجهات المعادية للتوطين، والمخالفة لأنظمة العمل في صالح الجميع، هم يرتدعون وغيرهم يتعظ. والثاني: ليس كل ما يتم تداوله في السوشيال صحيحًا، أو يستحق التفاعل معه، فقد يكون قديمًا، أو مفبركًا، أو مجتزأ، مما يترتب عليه تفاعل خاطئ، وتنشيط فعل كيدي غير مفيد، ويلزمنا التثبت من الخبر قبل التسرع بنشره.

الثالث: تجاوب المسؤولين مع هموم المواطنين، مفيد، وإيجابي، ويوقف كل التساؤلات غير النظامية، ويدحض الشائعات، خصوصًا لو كان سريعًا، وعلى السوشيال ميديا، فيكون أسرع وأوقع. الرابع: أهمية الاستقصاء والتثبت الحكومي، للتأكد من سلامة الإجراءات، فالقاضي الحكيم، لا يحكم حتى يسمع من الطرفين، ويرى حجة الخصمين. الخامس: الجولات الميدانية التفتيشية الحكومية الاستباقية، أساسية.

اجعل أحلامك كلها كبيرة، ومحلِّقة، واجعل أوهامك وأحزانك، كلها صغيرة، ومخففة.


 0  0  130

المحتوى السابق

المحتوى التالي

التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة

رأي كاتب

أكثر

تغريدات صحيفة القمة الكترونية