• ×
04:57 صباحًا , الإثنين 25 جمادي الأول 1441 / 20 يناير 2020
عندما تفقد الإنسانية ! اليوم الوطني سجل حافل بالانجازات وتاريخ الفخر والاعتزاز شهادة الدكتوراة التاريخ يعيد نفسه في الخليج غذاؤكم ترعاه مستودعات رديئة أن نحتفل في الدرعية! تحت المجهر يوم الوفاء .. لقادة العطاء المال الصالح العلاقات بين الإنطواء والإنتقام -صالحة الزهراني
مازن عبدالرزاق بليلة

تأمين مقبول

مازن عبدالرزاق بليلة

 0  0  172
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
التأمين الصحي للمواطن مطلب طال انتظاره، وبدأ الحديث عنه من فترة مبكرة، ولكنه لم يتحقق بعدُ، ربما لأسباب فنية، أو لعدم قناعة مسؤولي وزارة الصحة به بعدُ، ولكن وزارة التعليم أخذت مبادرة اختيارية وطرحتها على منسوبيها، ويمكن تصنيفها بأنها مقبولة.

اعتبر عدد من المعلمين والمعلمات أن التأمين الصحي الذي أعلنت عنه وزارة التعليم مقبول، وليس مقبول الموافقة عليه، بل مقبول حسب نظام التعليم، يعني بدرجة (مقبول)، وهي درجة غير قابلة للتخرج في معظم الجامعات السعودية، ويقولون إنه جاء تسويقاً لشركات التأمين ولا يُعد حافزاً لهم.

الأسباب التي تقف خلف رفضهم له، ثلاثة: الأول أن التأمين بمقابل مادي يتكفل به المؤمّن عليه، دون مساعدة الوزارة، ثانياً، أنه ليس أسوة بالشركات التي تتكفل بقيمة التأمين الصحي الذي يغطي أفضل المستشفيات، وتلزم وزارة العمل كل شركة بالتأمين الصحي لمنسوبيها، وثالثاً، على الوزارة أن توفر ما يحفّز المعلمين والمعلمات، وأن تحرص على توفير الاستقرار النفسي والوظيفي لهم.

في استفتاء دوّنه حساب (حقوق المعلم والمعلمة)، على تويتر، أكد ٨٤٪‏ عدم رغبتهم في الاشتراك؛ بينما أبدى ١٦٪‏ رغبتهم في الاشتراك؛ وذلك بمشاركة أكثر من ١٢ ألف شخص.

أكد المشرف العام على مركز المبادرات النوعية بوزارة التعليم الدكتور أحمد قران، أن التأمين الصحي اختياري، ويخضع لشروط وإجراءات راعت الوزارة من خلالها العديد من الجوانب التي تصب في صالح منسوبي ومنسوبات التعليم وأسرهم.

التأمين الاختياري، يمكن أن يكون خطوة موفقة، بشرط أن يكون السعر، المطروح سعراً تنافسياً، وأن يخصم من راتب المعلم تدريجياً بحيث لايشعر بثقل القسط الشهري.

القيادي الناجح ليس الذي يأخذ الناس حيث يريدون، بل من يأخذهم إلى حيث يجب أن يكونوا.


 0  0  172

التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة

رأي كاتب

أكثر

تغريدات صحيفة القمة الكترونية