• ×
01:10 مساءً , الثلاثاء 22 ربيع الأول 1441 / 19 نوفمبر 2019
اليوم الوطني سجل حافل بالانجازات وتاريخ الفخر والاعتزاز شهادة الدكتوراة التاريخ يعيد نفسه في الخليج غذاؤكم ترعاه مستودعات رديئة أن نحتفل في الدرعية! تحت المجهر يوم الوفاء .. لقادة العطاء المال الصالح العلاقات بين الإنطواء والإنتقام -صالحة الزهراني ملتقى الإشراف التربوي بسراة عبيدة ... وسم على أديم ( التطوير )
عمير العمير

سأحكي لكم حكايه

عمير العمير

 0  0  178
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حكايتي اليوم ماحصل معي شخصيا امس الاربعاء عندما اتى وفد من وزاره الطرق على راسهم وكيل وزير الطرق لزياره مركز الفرشه
المواطن اخر من يعلم بمثل تلك الزيارات التي يخفيها عنا اولئك الحجاب الذين ليس لديهم ادني مسؤليه اواهتمام تجاه المواطن

وحينما علمت بمكان تواجد اولئك الوفد ذهبت الى المكان ولكن ماذا وجدت وجدت عسكر من الشرطه يمنعون اقتراب المواطن من مكان تواجد الوفد ومقابلتهم

حينها اطلقت لرجلي العنان وركضت باقصى سرعه حتى بلغت مكان الاجتماع ووجدت بعض المسؤلين وسألتهم اين الوفد

قالوا انهم في اجتماع مغلق
ماذا تريد منهم
اريد ان اتصور معهم

قلت لهم ليس هذا السؤال مناسبا
فانا غامرت ليس لمصلحتي الشخصيه بل من اجل مواطنين انهكتهم الطرق الترابيه يحلمون يحلمون بالتعجيل بتلك الطرق التي طال انتظار تنفيذها بالكامل لتقصير الوزاره ولعب الشركات

لم نذخر جهدا لمقابله اولئك الوفد ولكن دون جدوى
فطلب منا ان نكتب عريضه وكتبتها وسلمتها احد المسؤلين
وحملته امانه ايصالها الى ذلك الوفد النرجسي الذي اتساءل هل اتى لرحله سياحيه ام للنظر في معاناه المواطن
هذا حكايتي ومااستطعت فعله والله المستعان


عمير العمير


 0  0  178

المحتوى السابق

المحتوى التالي

التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة

رأي كاتب

أكثر

تغريدات صحيفة القمة الكترونية