• ×
04:43 مساءً , الأربعاء 14 ربيع الثاني 1441 / 11 ديسمبر 2019
عندما تفقد الإنسانية ! اليوم الوطني سجل حافل بالانجازات وتاريخ الفخر والاعتزاز شهادة الدكتوراة التاريخ يعيد نفسه في الخليج غذاؤكم ترعاه مستودعات رديئة أن نحتفل في الدرعية! تحت المجهر يوم الوفاء .. لقادة العطاء المال الصالح العلاقات بين الإنطواء والإنتقام -صالحة الزهراني
مفرح محمد آل زبنه الحياني

رسالة لرجال الأمن البواسل ومنهم /ابو تميم بيض الله وجهك

مفرح محمد آل زبنه الحياني

 1  0  2.7K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بسم الله الرحمن الرحيم
تحيه طيبه
رساله بسيطه اهديها للأخ / رجل الأمن ابو تميم
مما جال في خاطري من كلمات قد تكون بمثابة الشكر والشكر لله وقد تكون للإشاده بما قدمه اخي العزيز زميل دراسه سابقآ. فرقتنا الايام ولكن جمعنا ماقدمته يمناك فسلمت وسلمت لأهلك ودينك ووطنك هذه الكلمات البسيطه التي هي اقل ما اهديها له جراء ماقام به من عمل مشرف له ولوطنه ودينه ولمن يعرفه ولأبناء تهامة قحطان خاصه ..
فلك مني شخصيآ ونيابة عن ابناء تهامة قحطان كافه كل الشكر والأمتنان على ماقمت به بتوفيق من الله تجاه زميلك من الأخذ بثاره في يوم الوديعه بيض الله وجهك وكثر من امثالك وهذا هو واجبك وواجب كل رجل أمن ولن انسى ان اشيد واشكر جميع رجال الأمن وخاصه زملاءك ومن شارك في دحر الارهابيين في واقعة الوديعه ولكن مما رأيت انه من الواجب علي كأخ ان اشيد بوقفتك ولك الحق ان تنثر لك الورود وترفع لك الرايات وتروض لك الحروف وتحبك في مدحك الجمل والمعاني انت وامثالك .. فأنت وهم فخر للوطن وفخر لنا ولقبيلتك وهذا ليس بغريب على ان تكون من ابناء تهامة قحطان بغيرتهم على وطنهم ودينهم وقبيلتهم فها انت تثبت للجميع وطنيتنا وحميتنا على مملكتنا وديننا وواجبنا كنت خير من يمثلنا ..
بيض الله وجهك ووجه ام حملتك واب رباك ورحمه الله رحمة واسعه واخلده واسع الجنان ..
مما جال في خاطري بقلمي المتواضع كتبت لك هذه الكلمات التي لاتصل الى ما تستحقه من شكر وجميل وعرفان على ماقمت به وفقك البارئ وحفظك من اعين الحاقدين ..
اخوك /مفرح محمد الحياني


 1  0  2.7K

التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    1435-09-17 05:24 صباحًا أبو يوسف :
    أخي العزيز كاتب المقال:
    أشكر لك كتابة هذا المقال ويستاهل أخونا سلمان ... ولكن نشر اسمه علآ الملأ والانترنت قد يضر أكثر من نفعه. أرجو من الإخوة تدارك الموضوع بأسرع وقت حفاظا على أخونا سلمان وأهله من أيدي الغدر...
    وشكر الله لكم...

للمشاركة والمتابعة

رأي كاتب

أكثر

تغريدات صحيفة القمة الكترونية